أخبار

الاتحاد الألماني يحسم رسمياً مصير المدرب يواخيم لوف بعد الفشل في كأس العالم

حسم الاتحاد الألماني لكرة القدم رسمياً اليوم الثلاثاء الموافق لليوم الثالث من شهر يوليو الحالي مصير المدرب الألماني المخضرم يواخيم لوف، وذلك بخصوص استمراره في منصب المدير الفني للمنتخب الألماني بعد الفشل في كأس العالم على الأراضي الروسية من خلال الإقصاء منذ الدور الأول من عمر المونديال.

حيث أعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم عن بقاء المدرب الألماني يواخيم لوف بشكل رسمي مع المنتخب الألماني حتى نهاية عقده في صيف العام 2022، وخاصة بعدما شدد المدرب الألماني يواخيم لوف على قدرته على تغيير الصورة الباهتة التي ظهر بها المنتخب الألماني في مونديال روسيا الحالي.

وعقب الإعلان بشكل رسمي من طرف الاتحاد الألماني لكرة القدم عن تجديد الثقة في المدرب الألماني يواخيم لوف، أكد الأخير من خلال تصريحات له اليوم الثلاثاء لمختلف وسائل الإعلام الألمانية أنه يشعر بطاقة إيجابية كبيرة بسبب الإقصاء من الدور الأول من مونديال روسيا الحالي.

وفي إطار تصريحاته أيضاً أشار المدرب الألماني المخضرم يواخيم لوف أنه سعيد للغاية بالثقة الكبيرة التي وجدها من طرف جميع المسؤولين في الاتحاد الألماني لكرة القدم في إمكانياته على إعادة المنتخب الألماني من جديد إلى الواجهة على الصعيد العالمي.

أما عن الانتقادات الحادة من طرف الجماهير الألمانية، فقد أكد المدرب الألماني المخضرم يواخيم لوف على أن هذه الإنتقادات تُعتبر أمر طبيعي للغاية، وخاصة وأن منتخب ألمانيا بطل العالم في النسخة الماضية من المونديال قد تم إقصائه منذ الدور الأول بالرغم من أنه كان مرشحاً بقوة من أجل الحفاظ على اللقب العالمي.

وفي ختام تصريحاته أشار المدرب الألماني المخضرم يواخيم لوف إلى أن خيبة أمله بعد الإقصاء مبكراً من مونديال روسيا الحالي لا تزال كبيرة جداً، مشدداً في الوقت ذاته على أن ذلك سوف يمنحه القوة اللازمة من أجل تشكيل منتخب جديد قادر على صناعة المجد مرة أخرى لكرة القدم الألمانية على الصعيد الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى