أخبار

الاتحاد الألماني يُصدر بياناً رسمياً من أجل الرد على قرار اعتزال مسعود أوزيل

قام الاتحاد الألماني لكرة القدم اليوم الإثنين الموافق لليوم الثالث والعشرين من شهر يوليو الحالي بإصدار بياناً رسمياً، وذلك من أجل الرد على قرار النجم الألماني مسعود أوزيل والذي قرر بدوره اليوم الإثنين اعتزال اللعب بشكل رسمي على المستوى الدولي.

وقد جاء قرار النجم الألماني مسعود أوزيل من خلال تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، ولكن النجم الألماني مسعود أوزيل قرر أن يكشف عن السبب الرئيسي وراء ذلك القرار في نفس التغريدة.

حيث أكد النجم الألماني مسعود أوزيل أن قرار اعتزاله اللعب على المستوى الدولي، جاء بسبب كل الانتقادات التي تعرض لها في الآونة الأخيرة سواء من طرف وسائل الإعلام الألمانية أو حتى من طرف الجماهير الألمانية، وذلك بسبب لقائه الشخصي في وقت سابق مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ولم يكتفِ النجم الألماني مسعود أوزيل بذلك وحسب، حيث شدد النجم الألماني المخضرم على أن الاتحاد الألماني لكرة القدم لم يُدافع عنه ضد كل هذه الانتقادات الحادة التي تعرض لها طوال الفترة الماضية مما ساهم في قرار اعتزاله دولياً.

أما البيان الرسمي الصادر من طرف الاتحاد الألماني لكرة القدم اليوم أيضاً، فقد جاء على النحو التالي: “الاتحاد الألماني لكرة القدم ممتن بشدة لما قدمه مسعود أوزيل على مدار 92 مباراة دولية مع منتخب ألمانيا، وأيضاً نظراً إلى مساهمته الواضحة في تتويج منتخب ألمانيا بلقب كأس العالم 2014 على أرض دولة البرازيل”.

كما أضاف الاتحاد الألماني لكرة القدم أيضاً: “الجميع يفتخر بجذور كل شخص العائلية والأديان المختلفة والعقائد، الاتحاد الألماني يحترم حرية التعبير والصحافة، وأيضاً الالتزام بالقيم الأساسية لكل لاعب يلعب لصالح منتخب ألمانيا”.

وفي ختام البيان قال الاتحاد الألماني: “كان من الواجب على مسعود أوزيل أن يقوم بتوضيح صورته الكاملة حول صورة المزعومة مع الرئيس التركي، وذلك مثلما فعل زميله النجم إلكاي غوندوغان، الاتحاد الألماني كان سيكون سعيداً للغاية لو قرر مسعود أوزيل الاستمرار مع منتخب ألمانيا في السنوات القادمة، ولكن القرار جاء عكس ذلك والاتحاد يحترم قرار اللاعب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى