أخبار

ليفربول يضع شرطاً جديداً من أجل بيع محمد صلاح إلى ريال مدريد

ذكرت تقارير صحفية إسبانية اليوم الإثنين الموافق لليوم الحادي والعشرين من شهر مايو الحالي أن إدارة نادي ليفربول الإنجليزي قد وضعت شرطاً جديداً، وذلك من أجل بيع المصري محمد صلاح إلى نادي ريال مدريد الإسباني خلال فترة الإنتقالات الصيفية المقبلة.

حيث أشارت التقارير إلى أن إدارة نادي ليفربول وافقت مرة أخرى على رحيل المصري محمد صلاح إلى صفوف نادي ريال مدريد في الميركاتو الصيفي المقبل، ولكن مع وضع شرط جديد أيضاً وهو حصول نادي ليفربول على مبلغ 105 مليون جنيه إسترليني، إضافة إلى خدمات النجم الإسباني المتألق ماركو أسينسيو على سبيل البيع بشكل نهائي.

كما أضافت التقارير أيضاً أن موقف إدارة نادي ليفربول من بيع محمد صلاح عقب نهاية مونديال روسيا المقبل يبدو واضحاً للغاية بالنسبة إلى الجميع، وذلك من خلال الشروط التعجيزية التي يضعها أمام كل عرض يتم تقديمه من أجل التعاقد مع واحداً من الأعمدة الرئيسية داخل جدران قلعة أنفيلد رود.

ومن جانبها تُدرك إدارة نادي ليفربول جيداً أن فوز فريق الريدز بلقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي، سوف يرفع من قيمة المصري محمد صلاح كثيراً في سوق الإنتقالات، وخاصة وأن النهائي سوف يكون بين فريق ليفربول وبين نظيره فريق ريال مدريد، مما يؤكد بدوره على أهمية المباراة كثيراً والدور الذي تلعبه من أجل حسم الصفقة.

ولكن وفي الوقت ذاته أيضاً يعلم الجميع داخل نادي ليفربول أن خسارة لقب دوري أبطال أوروبا، سوف يأتي بنتيجة عكسية للغاية على عملية القيمة التسويقية للمصري محمد صلاح، علماً بأن مشاركة الأخير أيضاً رفقة منتخب بلاده مصر في مونديال روسيا المقبل سوف يكون لها دوراً كبيراً مثل نهائي دوري أبطال أوروبا تماماً.

وعلى الرغم من الأرقام القياسية التي حطمها المصري محمد صلاح رفقة فريقه ليفربول طوال الموسم الحالي بأكمله، إلا أن تظل أرقاماً من الناحية الفردية فقط لا غير بدون أن يتم تتويجها بأي لقب جماعي مع فريق ليفربول، وهو الأمر الذي يُقلل كثيراً من قيمة اللاعب المصري محمد صلاح من الناحية الجماعية ومدى تأثيره على زملائه وفريقه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى