آلاف العمال يصطفون طوابير للإدلاء بأصواتهم بالعاصمة الإدارية

تهافت الآلاف من العمال بمختلف مواقع العمل بالعاصمة الإدارية أمام لجنة الانتخابات المخصصة لهم بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك تسهيلاً عليهم في عملية الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية.

واصطف آلاف العمال المصريين أمام اللجنة للمشاركة بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية 2018، وتجري الانتخابات لأول مرة في العاصمة الإدارية حيث زين المقر الانتخابي “9 و10” بأعلام مصر حيث تقدم للمواطنين بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسط مجموعة من التجهيزات ليتم تهيئة الأجواء لسير العملية الانتخابية وتوفير سبل الراحة للناخبين ليتم تسهيل عملية الإدلاء بأصواتهم.

وشهد المقر الانتخابي بالعاصمة الإدارية الجديدة نصب الخيام أمام مقر اللجنة الانتخابية لاستقبال الناخبين من العمال بعيداً عن أشعة الشمس، بالإضافة إلى تهيئة جميع الطرق المؤدية إلى المقر وتجميله وتقديم كل ما يلزم من أجل توفير الراحة والدعن للناخبين.

ويبلغ العدد الإجمالي لمن يحق لهم التصويت بانتخابات الرئاسة في جميع أنحاء الجمهورية 59 مليون و78 ألف و138 ناخب يصوتون في 13 ألف و706 لجنة فرعية تمثلها 367 لجنة عامة تحت إشراف 18 ألف قاضي تقريباً ويعاونهم 110 ألف موظف.

وانطلقت الانتخابات الرئاسية صباح اليوم الاثنين في تمام الساعة التاسعة صباحاً وتستمر لمدة ثلاث أيام حيث تنتهي يوم الأربعاء الموافق 28 مارس، ويتنافس من خلالها المرشحان رئيس الجمهورية الحالي عبد الفتاح السيسي ورئيس حزب الغد موسى مصطفى موسى.

وفي سياق آخر نشرت مديريات الأمن قوات من الجيش بكثافة في محيط المقار واللجان الانتخابيةانت