ارتفاع مفاجئ في سعر صرف الريال اليمني مقابل الدولار الأمريكي
سعر الريال اليمني مقابل الدولار

شهدت أسعار صرف العملة المحلية في اليمن، يوم أمس تحسن بشكل مفاجئ، بعد تراجع سعر صرف العملات الأجنبية، مقابل الريال اليمنيالذي استعاد أكثر من 100 ريال، من قيمته المتراجعة خلال الأشهر الماضية.

وبحسب المصادر مصرفية، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، فإن قيمة الدولار الأمريكي الواحد، وصلت اليوم، إلى قرابة 650 ريالًا يمنياً، بعد أن كانت أكثر من 780 ريالاً يمنيًا خلال سبتمبر/ أيلول الماضي.

وهذا التعافي السريع والمفاجئ جعل الكثيرين يتساءلون عن أسبابه، خاصة وأن اليمن لا تزال تشهد ظروفًا اقتصادية صعبة للغاية، في ظل الحرب المستمرة منذ قرابة 4 سنوات، ضد مليشيات الحوثيين الإنقلابية.

وقال مصطفى نصر رئيس مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي اليمني، أنه يعتبر هذا التحسن، “مؤشر إيجابي، نتيجة تعزيز حالة الثقة في السياسات والإجراءات التي اتخذها البنك المركزي اليمني خلال الفترة الأخيرة”.

وقال في منشور له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إن من ضمن هذه الإجراءات “تبسيط إجراءات الحصول على تمويل استيراد المواد الأساسية بالدولار، من الوديعة السعودية، إضافة إلى رفع سعر الفائدة إلى 27% وتكوين احتياطي نقدي بمبلغ 500 مليار ريال، ما عزز قدرة البنك المركزي على إدارة السياسة النقدية، والحدّ من المضاربة”.

ويتوقع مصطفى نصر أن تحدث أزمة سيولة للريال اليمني خلال المرحلة القادمة، وقال إنها “لن تكون كبيرة إذا ما تمكن البنك المركزي، من تفعيل الدورة المالية للنقود وفعّل من أدواته في السيطرة على السوق المصرفية”.