شرطة الرياض تكشف لغز الهدية الثمينة التي حصلت عليها  الإعلامية الكويتية حليمة بولند
حليمة بولند

تعرضت الإعلامية الكويتية حليمة بولند لأسوء موقف في حياتها، وذلك خلال تواجدها في المملكة العربية السعودية، بعد أن خدعها 3 أشخاص بإرسالهم هدية لها، عبارة عن عطور زعموا انها فاخرة وتبلغ قيمتها 4 ملايين ريال سعودي  (800,000 دولار).

وكانت حليمة بولند قد وثقت منذ يومين عبر مقطع فيديو مصور “حذفته لاحقاً” استلامها للهدية، إذ طارت فرحاً بعد أن أخبرها رجا لم يظهر وجهه أن الهدية تقدر بقيمة 3 ملايين ريال، فيما ظهر اسم شركة “عبد الصمد القرشي” على علبة الهدية، بالإضافة إلى نقش عبارة “حليمة عبدالجليل بولند، أجمل جميلات الكون تحت رجلك جارية”، والتي آثارت غضب واستياء نشطاء التواصل الاجتماعي معتبرين أن العبارة تهين النساء، كما ظهر نقش يزعم أن الهدية مرسلة من طرف العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وانعكست رغبة الإعلامية حليمة بولند بالتباهي عليها، إذ ما لبثت سوى بضع ساعات لتنفي شركة عبد الصمد القرشي في بيان رسمي إرسالها أي هدية تذكر للإعلامية الكويتية.

كما اتضح لاحقاً كذب وادعاء أن الهدية مقدمة من قبل الملك سلمان بن عبد العزيز، وذلك بعد إعلان شرطة الرياض في بيان رسمي إلقاء القبض على 3 أشخاص “مواطنين ومقيمين” كانوا وراء إرسال الهدية بهدف استغلال الإعلامية حليمة بولند لأهداف شخصية، وانتحال أحدهم شخصية مدير مكتب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

حال من الغضب والاستياء سادت مواقع التواصل الاجتماعي فمنذ البداية شكك النشطاء بقيمة الهدية، مستنكرين محاول الزج باسم العاهل السعودي.