طلعت زكريا يكشف سر 8 ملايين جنيه دفعها له حسني مبارك قبل 10 سنوات
حسني مبارك

كشف الفنان المصري طلعت زكريا، عن مرورت قبل 10 سنوات بفترة عصيبة وذلك بعد الأزمة الصحية التي تعرض لها، وظل يعاني منها لفترة طويلة، كما أن الأطباء عجزوا في وقتها عن إيجاد تفسير لها.

وتدخل الرئيس السابق محمد حسني مبارك في هذه الأزمة بحسب ما أوضحه الفنان طلعت زكريا، الذي أكد في مداخلة هاتفية أجراها مع فضائية مصرية أن مرضه تسبب في كسره نفسياً.

وأوضح طلعت زكريا أنه كان يعاني مما كان يعاني منه زميله الراحل محمد شرف، حيث تسبب مرضه في أن يبيع كافة ممتلكاته من أجل الإنفاق على علاجه، وكذلك سانده بعض زملائه.

وأضاف زكريا أنه تعرض لموقف صعب حينما كان بالمستشفى في باريس “حيث توقفت الأموال التي كانت تصله من مصر لينفقها على علاجه، وهو ما جعل إدارة المستشفى تقرر نقله إلى فندق نجمة واحدة بالأجهزة التي وضع عليها، وذلك حتى يحين موعد وفاته، خاصة أن الأطباء كانوا في حيرة من أمره ولا يعلمون حقيقة المرض الذي يعانيه، كما كان لديهم تخوف من أن ينتقل المرض الخاص به إلى بقية المرضى”.

وتفاجئ طلعت زكريا في ذلك الوقت بثلاثة رجال يدخلون غرفته وينقلونه إلى المطار، حيث كانت هناك طائرة صغيرة في انتظاره مكتوب عليها “رئاسة جمهورية مصر العربية”، وبعد ذلك علم أنها طائرة خاصة بالرئيس حسني مبارك كان يستخدمها في رحلته العلاجية.

وأشار إلى أن “الطائرة توجهت به إلى مصر، وتم نقله إلى مستشفى قصر العيني، حيث تلقى علاجه هناك، وبعدها أخبره مدير المستشفى أن الرئيس مبارك هو من تكفل بمصاريف علاجه ودفع 8 ملايين جنيه من أمواله الخاصة”.