مكتب الرئيس الإيراني يكشف نتائج تحليل شخصية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
مدير مكتب الرئيس الإيراني

أكد مسؤول إيراني رفيع المستوي، أن الحرب الاقتصادية الاس تشنها الولايات المتحدة الأمريكية على بلاده لا يمكنها الاستمرار لأكثر من 6 الى 7 أشهر.

واعتبر محمود واعظي مدير مكتب الرئيس الإيراني، أن الحرب الاقتصادية الأمريكية لا يمكنها الاستمرار لأكثر من 6 الى 7 أشهر، مشيرا إلى أن هذه الفترة ستكون كافية لصمود لإيران في وجه هذه الحرب.

ونقلت وكالة “فارس” حديث محمود واعظي المتلفز لافتاً خلاله إلى أن طهران كانت بصدد التفاوض، “إلا أن الأمريكان هم الذين بدأوا الحرب الاقتصادية، وبالطبع ينبغي أن تكون الحكومة على استعداد تام للتصدي لهذه الحرب، ولو صمدنا قرابة 6 إلى 7 أشهر، فإن الحرب الاقتصادية الأمريكية لا يمكنها أن تستمر أكثر من ذلك.”

وكشف مدير مكتب الرئيس الإيراني أن طهران أجرت تحليلا لشخصية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مضيف أنه من خلال هذا التحليل أنه لا يتمتع بشخصية ثابتة يمكن الاعتماد عليها.

وفي ذات الوقت، بين مدير مكتب الرئيس الإيراني أن “الجمعية العامة للأمم المتحدة تعتبر فرصة مناسبة للقاء بين قادة الدول وتبيين أهم مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية، والرد على بعض نقاط الغموض والتنسيق مع المؤسسات الدولية”.

وأضاف: “إن الزيارة الأخيرة للرئيس الإيراني إلى منظمة الأمم المتحدة، كانت من الزيارات الجيدة، وقد حققنا خلالها أغلب أهدافنا”.

ونوه محمود واعظي أن “الاجتماع الذي عقدته أمريكا باعتبارها رئيسا لمجلس الأمن الدولي، وحاولت استغلاله ضد إيران”، وتابع واعظي حديثه “تحول إلى العكس، فقد أبدى سائر الأعضاء في مجلس الأمن تأييدهم ودفاعهم عن الاتفاق النووي، فلو كان لدينا ثقة بالذات وكنا مؤمنين بما نفعله، فإن مشاركتنا في الأوساط الدولية سيكون في مصلحتنا”.