أسعار الذهب في مصر تواصل مسارها بالهبوط للأسبوع الثاني على التوالي
ذهب في محلات الصاغة

تراجعت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء 13-2-2018 في مصر مواصلةً مسارها بالهبوط الذي بدأ منذ الأسبوع الماضي، وجاء هذا الهبوط تزامناً مع تراجع سعر الأوقية عالمياً بأكثر من 9 دولارات، وأيضاً مع تراجع الدولار محلياً، ليسجل العيار 21 وهو الأكثر رواجاً في السوق المصرية مبلغ 651 جنيه للجرام.

ومن الأسباب التي أدت إلى هبوط سعر الذهب في مصر مؤخراً، هو تراجع سعر صرف الدولار في البنوك والسوق السوداء، حيث يرتبط الدولار بالذهب بعلاقة تكاملية، فكلما ارتفعت أسعار الدولار ارتفع مقابلها سعر الذهب، وأيضاً يخضع المعدن الأصفر لقانون العرض والطلب، فكلما ازداد الطلب عليه ارتفعت أسعاره والعكس تماماً.

ويعتبر الذهب عيار 21 هو الأكثر طلباً في السوق المصرية، بينما تراجع الإقبال عليه مؤخراً بعد ارتفاع أسعاره مقارنة بالأعوام الماضية، وبدأ المواطنون يقبلون على شراء عيار 18 الذي يتميز بالمتانة وسعره المنخفض كبديلاً عن عيار 21، أما العيار 24 فهو يتميز بشدة لمعانه وسعره الباهظ، ولم يجد هذا العيار إقبالاً كبيراً في مصر، بينما يكثر الطلب عليه في دول الخليج تحديداً.

وأصبحت أسعار الذهب في مصر كما هو موضح في الآتي:

عيار 18 : 558 جنيهاً.

عيار 21 : 651 جنيهاً.

عيار 24 : 744 جنيهاً.

الجنيه الذهب : 5208 جنيهاً.

الأوقية : 1331 دولار أمريكي.

وتختلف أسعار المعدن الأصفر في مختلف أنحاء مصر نظراً لاختلاف تكاليف المصنعية، فهي تختلف من صانع أو من شركة لأخرى، وأيضاً تختلف المصنعية حسب العيار أو الأوزان، فمصنعية الخاتم الصغير تختلف عن السلسلة أو الإسورة.

وتتفاوت الأسعار من محافظة لأخرى بشكل طفيف بين الأعيرة، وهذا التفاوت قد يكون ما بين خمسون قرشاً إلى جنيه واحد، وأيضاً قد تتغير الأسعار في أوقات متقاربة في حال تأثر السعر العالمي أو حدوث أي متغيرات في أسعار العملات الأجنبية بالبلاد.

ويرصد مصر النهارده أخر مستجدات أسعار الذهب في الأسواق المحلية مقابل الجنيه وعدد من العملات الأجنبية، علماً أن تلك الأسعار تم رصدها اليوم الجمعة الموافق 9 فبراير 2018 في تمام الساعة السادسة صباحاً، وفي حال حدوث أي متغيرات جديدة على الأسعار سيتم تحديثها في الجدول التالي.