تهافت المواطنين حول علاء مبارك أثناء تواجده في مسجد الحسين
علاء مبارك

ظهر علاء مبارك نجل الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك في مسجد الحسين بالقاهرة القديمة، فجر الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك، حيث كان يؤدي صلاة الفجر برفقة 4 من الحرس الشخصي.

وبعد تأدية علاء مبارك لصلاة الفجر في مسجد الحسين، احتشد عدد كبير جداً من المواطنين حوله تمجيداً، وتدافع المواطنين من أجل التقاط الصور التذكارية معه والإطمئنان على صحته وصحة والده الرئيس السابق حسني مبارك.

وعلق العديد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” و “فيس بوك”، على الفيديو المتداول لالتفاف المواطنين حول علاء مبارك، “هذا علاء مبارك، طبعا تشاهدون حجم الناس؛ كلهم يريدون التقاط صور” معه.

كما علق أحدهم “لو خاض الانتخابات اليوم سيكتسحها في ظل البهدلة والغلاء.. الناس تتعذب من ثلاث سنين من يوم ما حرروا سعر الصرف والغلاء.. لا تخطيط ولا حساب للمخاطر”، بينما كتب آخر “هذا الفيديو سيثير ضجة في جميع الأوساط. فعلا الشعب المصري يعرف قيمة الرجال لكن للأسف بعد فوات الأوان”.

وعلق آخر قائلاً “إن عبقرية الرئيس عبد الفتاح السيسي دفعت الناس للإحساس بأن حسني مبارك كان ملاكا”، كما علق أحد مدوني تويتر قائلا “اعتقد بأن المشهد في مسجد الحسين ثورة جديدة، وأتمنى أن يشاهد الثوار السجناء هذا الفيديو”، قائلا إنه آية من آيات الله.

وكتب أحمد سرحان “ترحيب المصريين بالسيد علاء مبارك في مسجد الحسين بعد سبع سنوات من تنحي والده ظاهرة تستحق التفكير”.