توقيع عقد توريد ماكينات قياس الحالة الهندسية للسكك الحديدية
مصطفى مدبولي

شهد رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان والمجتمعات العمرانية الدكتور مصطفى مدبولي، مراسم توقيع عقد توريد وصيانة ماكينة فحص السكة الحديثة EM100U لسكك حديد مصر، وذلك بحضور وزير النقل الدكتور هشام عرفات، ووقع العقد كل من رئيس هيئة السكك الحديدية المهندس أشرف، والمدير الإقليمي لشركة بلاتر النمساوية بالشرق الأوسط فولف جانج ورتنر.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي أن هذا يأتي في إطار استكمال الخطوات الجادة التي تبذلها الحكومة للارتقاء بمستوي الخدمة، ورفع مستويات الأمان في منظومة السكك الحديدية والتي تساهم في نقل الركاب والبضائع في مختلف أنحاء جمهورية مصر العربية.

وصرح رئيس مجلس الوزراء أن “الماكينة الجديدة تعتبر من أحدث طرازات الماكينات المتخصصة في قياس الحالة الهندسية للسكك الحديدية، وتعد نقلة نوعية في استخدام طرازات حديثة بدلا من الطرازات القديمة لماكينات الفحص المملوكة للهيئة التي تعمل منذ 40 عاما”.

وأوضح مدبولي أن التكلفة الإجمالية للتعاقد على الماكينة تبلغ 6.8 مليون يورو تشمل قطع الغيار المطلوبة، وقيمة عقد لصيانة الماكينة لمدة خمس سنوات، مشير إلى أنه سيتم توريد الماكينات خلال عام.

وتابع وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية أن الماكينات تقوم بتحليل البيانات الناتجة عن هذا الفحص، لتحديد العيوب ووضع الخطط اللازمة لأعمال الصيانة الوقائية للسكك والتفريعات وكذا التجديدات، على أسس علمية صحيحة، وضمان تحقيق متطلبات السلامة على الخطوط، ومسير القطارات بالسرعات المقررة حفاظا على سلامة الركاب.