طائرات القوات المسلحة تنجح في إخماد حريق الراشدة ولجنة لحصر الخسائر
حريق الراشدة

نجحت قوات الحماية المدنية وطائرات الإطفاء التابعة للقوات المسلحة صباح اليوم السبت، من السيطرة على الحريق الذي اندلع في أكثر من 60 فدانًا من النخيل، في قرية الراشدة التابعة لمركز الداخلة بمحافظة الوادي الجديد.

وقال محافظ الوادي الجديد  اللواء محمد الزملوط، إن قوات الأمن تجري حاليًا عملية التبريد، وتقيم عوازل بين الزراعات والوحدات السكنية، مضيف أن قوات الحماية المدنية باشروا عملهم لأكثر من 16 ساعة متواصلة للسيطرة على الحريق.

وأضاف اللواء محمد الزملوط أنه تم تشكيل لجنة من وزارات الزراعة والتضامن الاجتماعي والإسكان والطب البيطري، بالإضافة إلى أملاك الدولة لحصر خسائر الحريق الذي اندلع في قرية الراشدة.

وأوضح المحافظ، أن رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي ورئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي قدما كل الدعم للمحافظة للسيطرة على هذا الحريق التي تسببت الرياح في انتقاله، مؤكد أنه سيتم تعويض المتضررين وتقديم كل الدعم اللازم لهم.

وشهدت محافظة الوادي الجديد حريقًا ضخماً في قرية الراشدة، بدأ باشتعال 60 فدانًا من النخيل، وطال منازل المواطنين، وامتدت آثاره لقرية العوينة المجاورة، وخلف الحريق 36 مصابًا، واستعانت المحافظة بـ30 سيارة إطفاء من محافظتي أسيوط وسوهاج.

كما تم الدفع بـ50 سيارة إسعاف لنقل المصابين، ويتابع رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، تداعيات الحريق لحظة بلحظة، كما دفعت القوات المسلحة بـ4 مروحيات للمشاركة في إخماد النيران.

بينما أصيب اليوم عضو مجلس النواب عن دائرة الخارجية وباريس النائب داود سليمان، أثناء تفقده لحريق الراشدة، ونقل بالإسعاف لتلقي العلاج اللازم، وأيضاً ارتفعت حصيلة المصابين في الحريق حتى الآن إلى 37 مصابًا.