وزيرة التضامن: إنشاء تطبيق إلكتروني لتسجيل غياب الطلاب المستهدفين ببرنامج تكافل

أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي أنها ستوقع يوم غد الثلاثاء، بروتوكلات تعاون مع وزير الصحة والسكان الدكتور أحمد عماد الدين، ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، ووكيل الأزهر الشريف الدكتور عباس شومان، خاص بعملية تفعيل تطبيق مشروطية برنامج تكافل.

والهدف من تفعيل مشروطية برنامج تكافل زيادة نسب التردد على الوحدات الصحية أو أماكن تقديم الخدمات الصحية بشكل عام، والتأكيد على سلوكيات وممارسات أسس الرعاية الصحية الأولية للأسر بشكل عام، خاصاً فئة الأمهات الحوامل وحديثي الولادة والأطفال المواليد وحتى سن السادسة.

ومن المتوقع أن يساهم في تحسين الحالة الصحية للأسر ورفع معدلات التطعيم والتغذية السليمة وخفض معدلات وفيات الأطفال والأمهات، وأيضاً يهدف البرنامج إلى زيادة نسب حضور الطلبة من أبناء أسر برنامج “تكافل” للمعاهد الأزهرية والمدارس بالإضافة إلى تحسين الحالة الاجتماعية والاقتصادية للأسر بما يؤهلها للخروج من دائرة توريث الفقر متعدد الجوانب.

وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي خلال التصريحات الصحفية التي أطلقتها يوم الاثنين، أن “تنفيذ البرنامج سيؤدى إلى زيادة الطلب على الخدمات الصحيَّة والتعليميَّة بما يستوجب توفيرها وإتاحتها للجميع وتحسين جودتها ومتابعة وتطوير كفاءة مقدِّميها، وأن الجهات المعنية ستقوم وفق هذا البروتوكول بإنشاء تطبيقات إلكترونية لتسجيل غياب الطلاب المستهدفين بالمشروع إلكترونيًّا، وذلك من خلال تخصيص عدد من الموظفين على مستوى الجهات المعنية لتحمل مسئولية تطبيق ورصد الأداء على مستوى كل منطقة ومديرية، إضافة إلى وزارة الصحة والسكان ستقوم باعتماد كُتيب المتابعة الخاص بأسر برنامج “تكافل” ويتم الاعتماد بخاتم الوحدة الصحية بعد كل زيارة واثيات تاريخ الزيارة وتوقيع مشرفة التمريض”.