ليفربول يهزم توتنهام 2-0 ويتوج بلقب دوري أبطال أوروبا
مباراة ليفربول وتوتنهام

حقق ليفربول لقب دوري أبطال أوروبا بعد تغلبه على مواطنه توتنهام بنتيجة هدفين دون رد، في مباراة نهائي الابطال التي أجريت في العاصمة الاسبانية مدريد مساء السبت، وسجل محمد صلاح للريدز هدفاً في وقت مبكر من ركلة جزاء، ليقود فريقه نحو المجد الأوروبي للمرة السادسة في تاريخه.

ولم تشهد المباراة القوة والمتعة المنتظرة، خاصة على الصعيد الفني، وجاءت متوسطة المستوى، وأحرز البديل البلجيكي ديفوك أوريجي الهدف الثاني في آخر دقيقتين من الوقت الأصلي من عمر المباراة، ليؤكد فوز ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا الأول له منذ 2005.

وأصبح ليفربول في المركز الثالث تاريخياً من ناحية عدد الألقاب الفوز بدوري الأبطال، بعد ريال مدريد الإسباني الذي يملك الرقم القياسي بـ 13 لقب، يليه ميلان الايطالي بالمركز الثاني بـسبعة ألقاب، علماً أن كان لديه نفس عدد مرات الفوز باللقب مع برشلونة وبايرن ميونخ.

بذلك نجح ليفربول تحت قيادة المدرب الألماني يورجن كلوب بفك عقدة النهائيات التي لازمته في آخر 7 مباريات بمختلف المسابقات، كما تمكن من تعويض النهائي الأخير الذي خسره الموسم الماضي في دوري الأبطال أمام ريال مدريد بثلاثة مقابل هدف.

إلى جانب ذلك، استطاع محمد صلاح الحصول على لقب دوري الأبطال لأول مرة في مشواره الكروي، خاصة أنه تعرض للإصابة في نهائي العام الماضي بعدما أصيب في الشوط الأول ولم يكمل المباراة، كما  أصبح الفرعون المصري في قائمة المرشحين لجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.