الرئيس الأمريكي يعلن الإفراج عن المحتجزين الثلاثة في كوريا الشمالية

أعلن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب أن وزير الخارجية مايك بومبيو، سيعود إلى الولايات المتحدة الأمريكية مع الأشخاص الثلاثة الذين قامت كوريا الشمالية باحتجازهم في السنوات الثلاثة الماضية.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة نشرها عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، “يسعدني إخباركم بأن وزير الخارجية مايك بومبيو في طريقه إلى البلاد من كوريا الشمالية مع المحتجزين الثلاثة”.

وتابع ترامب “موعد ومكان الاجتماع مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون قد تم تحديده”، وأضاف “طائرة وزير الخارجية بومبيو و”ضيوفه” ستهبط في مطار أندروس إير فورس في تماما الساعة الثانية صباحًا، سأكون هناك لمقابلتهم، متحمس للغاية”.

ولمح دونالد ترامب إلى احتمال الإفراج عن السجناء الثلاثة المحتجزين في كوريا الشمالية منذ سنوات، في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على تويتر الخ

وألمح ترامب إلى احتمالية الإفراج عن السجناء الثلاثة المحتجزين في كوريا الشمالية منذ سنوات، في تغريدة على حسابه بتويتر، الخميس الماضي، إن الإدارة السابقة كانت تطالب منذ فترة طويلة بإطلاق سراح الرهائن من معسكر عمل قسري في كوريا الشمالية.

وسعت إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما بكل الطرق إلى إقناع السلطات الكورية الشمالية بالافراج عن الرهائن الثلاثة الذين تم اعتقالهم بتهم من بينها التجسس وارتكاب جرائم عنف، على الرغم من أنهم سافروا إلى هناك لتحسين أوضاع البلاد التي يتجاوز تعدادها السكاني 25 مليون نسمة.