الرئيس دونالد ترامب: نتائج الانتخابات النصفية الأمريكية تحدت التاريخ
دونالد ترامب

وصف رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب، نتائج التجديد النصفي للكونغرس بأنها “نجاح باهر” بعد ليلة حملت مكاسب وخسائر للحزب الجمهوري.

ونجح الجمهوريون في الحفاظ على أغلبيتهم في مجلس الشيوخ، وانتزع الديمقراطيون السيطرة على مجلس النواب، مما سيمنحهم الفرصة من تقويض بعض سياسات الرئيس ومخططاته.

وقال دونالد ترامب أن النتائج “تحدت التاريخ”، لأن الحزب الحاكم لا يتمكن عادة في الحصول على مقاعد جديدة في انتخابات التجديد النصفي.

وخلال مؤتمر صحفي حماسي، قدم الرئيس دونالد ترامب غصن الزيتون للحزب الديمقراطي، وعرض أن يعمل الحزبين معا على أولويات تشريعية مشتركة.

كما حذر من إنه إذا بدأت لجان الكونغرس في اتخاذ قرارات ضد إدارته، فإن الجمهوريين سيردون بإجراءات معارضة، مما سيصيب البلاد بالشلل.

وفي نقاش حاد، وصف دونالد ترامب مراسل شبكة سي إن إن بأنه “شخص وقح وبغيض” كما قال لـ مراسل إن بي سي إنه “ليس من محبيه أيضا”.

وقالت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب نانسي بيلوسي، وهو المنصب الذي تولته سابقا منذ 2007 إلى 2011، “اليوم يعني أكثر من الجمهوريين والديمقراطيين. إنه يوم استعادة اجراءات محاسبة إدارة ترامب”.

وتشير النتائج في سباق مجلس الشيوخ في ولاية فلوريدا إلى إحتمال إعادة فرز الأصوات، وذلك بعد حصول مرشح الحزب الجمهوري ريك سكوت على 50.21 في المئة من الأصوات، بينها حصل العضو الحالي بيل نيلسون على 49.79 في المئة من الأصوات. ووفقا للقوانين الانتخابية، في حال قل الفارق في النتائج عن نصف في المئة، يعاد فرز الأصوات.