الغانيون يلقون نظرة الوداع على الأمين العام السابق كوفي عنان
جثمان الأمين العام السابق كوفي عنان

ألقي المئات من الغانيين نظرة الوداع على الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان، الذي وصل جثمانه يوم الاثنين الماضي، إلى مسقط رأسه في العاصمة الغانية اكرا، حيث تقام له جنازة وطنية دعى إليها عدد كبير من الشخصيات في العالم.

ووصل جثمان كوفي عنان إلى غانا من مدينة جنيف ملفوفاً بعلم الأمم المتحدة، ورافقه خلال رحلة الوصول أرملته “نان أريا عنان” وأبناءه وعدد كبار مسؤولي المنظمة الدولية، وكان في انتظار الجثمان الرئيس الغاني “نانا أكوفو أدو” بالإضافة إلى زعماء تقليديين ورجال دين ومسؤولين سياسيين وعسكريين، ثم تم تغير علن الأمم المتحدة بالعلم الغاني علئ نعش الفقيد كوفي عنان.

وتوفي الدبلوماسي كوفي عنان الحائز على جائزة نوبل للسلام وأول أمين عام من أفريقيا جنوب الصحراء في 18 أغسطس الماضي، عن عمر يناهز 80 عام.

ومن المنتظر مشاركة عدد كبير من شخصيات العالم في الجنازة الوطنية التي ستنظم يوم غد الخميس، ثم سيتم دفن الأمين العالم السابق في المقبرة العسكرية الجديدة في العاصمة الغانية أكرا “المكان الأنسب للراحة الأبدية للراحل كوفى أنان”، كما قال الرئيس أكوفو ادو بعد لقاء مع عائلته.

يذكر أن رئيس غانا أكوفو أدو صرح عند إعلام وفاة الأمين العام السابق كوفي عنان أنه “كان أحد ألمع رجال جيله”. وأضاف “كان بالنسبة لي بمثابة أخٍ أكبر وأسداني الكثير من النصائح بشأن كيفية التعامل مع القضايا الحساسة، لذلك فهو يمثل نقطة تحوّل مهمة في حياتي”.