الوليد بن طلال يوضح سبب احتجازه ويعلق على قضية مقتل جمال خاشقجي
الأمير الوليد بن طلال

أكد رجل الأعمال السعودي، الأمير الوليد بن طلال، أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، جاد في عملية الإصلاح التي يقودها في المملكة العربية السعودية، وذلك خلال المقابلة التي أجراها مع قناة FOX News الأمريكية، يوم الإثنين، في الذكرى السنوية لاحتجازه، الذي وصفه بأنه كانت نتيجة “سوء فهم”، وعبر عن كامل ثقته بأن التحقيقات السعودية ستكشف ملابسات مقتل الإعلامي السعودي جمال خاشقجي.

وقال الأمير الوليد بن طلال عن احتجاز عدد من الأمراء والمسؤوليين من قبل السلطات السعودية العام الماضي، “اليوم يصادف الذكرى السنوية لاحتجازي، وقد تجاوزنا هذا الأمر، وأعتقد أن هذه الحادثة كانت مهمة في تاريخ السعودية، لأن الكثير ممن تم احتجازهم يستحقون أن يُحتجزوا، لأن السعودية كانت تعاني من الفساد”.

أما بشأن احتجازه، فقال المستثمر العالمي إن الاحتجاز تم نتيجة “سوء تفاهم” وأشار إلى أنه “حر طليق الآن” ونفى تماماً أن يكون قد خسر شيئا من ثروته لصالح الحكومة السعودية أو تعرض للتعذيب، وأكد على العلاقة “الممتازة” مع الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وأجاب الوليد بن طلال عما إذا كان ولي العهد السعودي جاد بعملية الإصلاح في السعودية، أكد رجل الأعمال أن الأمير محمد بن سلمان جاد في هذه العملية، وأشار إلى أن ما يحاول القيام به الأمير محمد هو “تغيير السعودية بطريقة ثورية اجتماعيا واقتصاديا وماليا وفي مجال الترفيه”.