لاهاي تبدأ المرحلة الثالثة من محاكمة قتل رئيس وزراء لبنان السابق سعد الحريري
رفيق الحريري

انطلقت يوم أمس المرحلة الثالثة من محاكمة قتلة رفيق الحريري، وبدأت مرافعات الدفاع والادعاء ووكلاء المتضررين في محاكمات تستغرق 15 يوم، حيث راجع القضاة أكثر من 3 آلاف وثيقة على مدار محاكمة القتلة، وأثبت أن المتهمين الأربعة في اغتيال رفيق الحريري جميعهم ينتمون إلى جماعة حزب الله التي صنفنها البعض كجماعة إرهابية.

وبحسب ما ذكرته الصحف الفرنسية يستمع قضاة المحكمة الدولية بلبنان اعتباراً من يوم أمس إلى المرافعات الأخيرة في محاكمة أربعة أشخاص متهمين بالمشاركة عام 2005 باغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري.

ومع بدء هذه الجلسات الختامية، تدخل محاكمة المشتبه بهم وجميعهم من عناصر حزب الله، في مرحلتها الأخيرة بعد 13 عام من اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري الذي وقع وسط العاصمة اللبنانية بيروت، وأودي بحياة الحريري بالإضافة إلى 21 شخص آخرين.

وقتل رفيق الحريري الذي كان رئيس وزراء لبنان حتى استقالته في أكتوبر 2004، في فبراير 2005 عندما فجر انتحاري شاحنة صغيرة مليئة بالمتفجرات لدي مرور موكبه في جادة بيروت البحرية وأصيب أيضاً 226 شخص بجروح في عملية الاغتيال.

وتوجه سعد الحريري نجل رفيق الحريري ورئيس الوزراء اللبناني الحالي، إلى لاهاي حيث مقر المحكمة الدولية وذلك للمطالبة بمحاكمة قتلة والده، وفقاً لمعلومات من مكتبه.

والمتهم الرئيسي في مقتل رئيس الوزراء اللبناني السابق هو “مصطفى بدر الدين”، الذي وصفه المحققون بالقضية أنه العقل المدبر لاغتيال وقتل الحريري، لكن لن تتم محاكمته.