بعد صيامه في 8 مباريات..محمد صلاح يستعيد حاسة التهديف ويقود ليفربول للصدارة
محمد صلاح

تمكن النجم المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي من استعادة حاسة التهديف من جديد مساء يوم أمس الجمعة الموافق 5 أبريل 2019، وذلك بعد صيامه عن تسجيل الأهداف في 8 مباريات على التوالي.

حيث نجح محمد صلاح في تسجيل الهدف الثاني لفريقه في شباك مضيفه فريق ساوثهامبتون، في المباراة التي انتهت على وقع فوز فريق الريدز بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في إطار الجولة الثالثة والثلاثين بالدوري الإنجليزي الممتاز.

ساهم الهدف الذي أحرزه محمد صلاح في عودة ليفربول لصدارة الدوري من جديد، وإن كان ذلك بشكل مؤقت بعدما تم تأجيل مباراة جديدة للمُنافس المباشر فريق مانشستر سيتي.

يُعتبر ذلك الهدف هو رقم 18 لمحمد صلاح مع ليفربول في الدوري بالموسم الحالي، مما جعله يعود من جديد للمنافسة أيضاً على صدارة الهدافين على الصعيد المحلي.

تعرض محمد صلاح إلى انتقادات لاذعة طوال الأشهر الماضية، سواء من أعدائه أو حتى من محبيه، بسبب تراجع مستواه التهديفي عما كان عليه الحال في الموسم الماضي.

باتت الضغوطات أكبر الآن على محمد صلاح في الفترة المتبقية من الموسم، وخاصة وأنه سيكون مُطالباً بالتتويج بلقب الدوري الإنجليزي إضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا.

يبقى الأمر الأهم في نهاية المطاف، هو عدم خروج ليفربول من الموسم خالي الوفاض مثلما كان يحدث دائماً طوال السنوات الماضية على كافة المستويات.