التخطي إلى المحتوى

حسم الألماني يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول الإنجليزي مصيره مع نادي الريدز، بعدما انتشرت في الساعات الماضية بعض الأنباء التي تُشير إلى إمكانية رحيله قبل نهاية عقده في صيف عام 2022.

وقال “كلوب” خلال تصريحات له لصحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية: “الرحيل عن ليفربول ؟ لا أعتقد أن ذلك سيحدث تحت أي ظرف من الظروف، لا يُمكنني أن أتخيل نفسي مدرباً لأي نادي آخر سوى ليفربول في الوقت الحالي”.

وأضاف: “الجماهير هنا تعشقني كثيراً، وذلك أمر جيد للغاية بالنسبة لأي مدرب، من الصعب على أي شخص التواجد في مكان لا يشعر فيه الناس تجاهه إلا بالضيق، وهذا لم يحدث معي مطلقاً منذ تعاقدي مع ليفربول”.

وأكمل: “أنا مستمر مع فريق الريدز بنسبة 100%، لا تهتموا بمثل هذه الشائعات المغرضة، لا يزال لدي 3 سنوات متبقية في العقد مع النادي، صراحة أرغب في الاستمرار حتى بعد نهاية عقدي”.

يُذكر أن المدرب الألماني قاد ليفربول نحو التتويج بدوري أبطال أوروبا الموسم المنصرم لأول مرة منذ عام 2005.

التعليقات