التخطي إلى المحتوى

كشف الألماني يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول الإنجليزي عن وجهته القادمة المحتملة، وذلك بعد رحيله عن صفوف ناديه الحالي عقب نهاية عقده في صيف عام 2022.

وقال “كلوب” خلال تصريحات له لصحيفة “ميرور” الإنجليزية: “وجهتي القادمة ؟ لا أعلم صراحة، كل شيء وارد في عالم كرة القدم، ربما أكون مدرباً في أي مكان بالعالم، كامل تركيزي حالياً منصب فقط على عملي مع ليفربول”.

وأضاف: “أنا حقاً أستمتع بكل لحظة أقضيها داخل جدران قلعة أنفيلد رود مع هؤلاء اللاعبين الرائعين، هدفي الرئيسي هو مواصلة مساعدة الفريق على التطور بشكل أكبر، حتى يعود إلى مكانته الطبيعية على المستوى المحلي مثلما حدث قارياً الموسم الماضي”.

وأكمل: “تدريب منتخب ألمانيا ؟ ربما قد يحدث ذلك، لا أدري بكل تأكيد، في الوقت الحالي لا يُمكنني التفكير في ذلك المنصب، ولكن في المستقبل قد يحدث ذلك، إنه شرف كبير أن أكون مرشحاً لقيادة منتخب بلادي في المحافل الدولية”.

التعليقات