التخطي إلى المحتوى

تحدث الإسباني روبيرتو مارتينيز مدرب منتخب بلجيكا عن الفائدة التي عادت على الجميع، بعد رحيل النجم البلجيكي روميلو لوكاكو عن صفوف نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي في الميركاتو الصيفي المنصرم.

وقال “مارتينيز” خلال تصريحات له للموقع الرسمي للاتحاد البلجيكي لكرة القدم: “لوكاكو ؟ إنه يمر بحالة مثالية لا مثيل لها على الصعيد النفسي، لقد تحسن وضعه كثيراً عما كان عليه الوضع في السنوات الماضية”.

وأضاف: “أصبح يبتسم من جديد مع زملائه سواء في التدريبات أو خارج الملعب بشكل عام، لم يكن كذلك في معسكرات المنتخب البلجيكي طوال الفترة الماضية، أتمنى أن يظل سعيداً حتى نهاية مسيرته الرياضية”.

وأكمل: “انتقاله إلى إنتر ميلان الإيطالي ؟ كانت خطوة في غاية الأهمية في حياته، ولابد من حدوثها بأي وسيلة ممكنة، عاش مع مانشستر يونايتد أوقاتاً صعبة لا أحد يستطيع تحملها، إلا أنه تجاوزها بسلام في نهاية المطاف”.

وفي ختام حديثه، شدد: “الجميع يشعر بالراحة الآن، لا يوجد أي طرف متضرر على الإطلاق في صفقة رحيل روميلو عن فريق الشياطين الحمر”.

التعليقات